Hadith on the virtue of spending generously on ‘Ashura

By Mawlana Hanif Yusuf Patel

The Messenger of Allah (peace and salutations be upon him) said:

من وسَّع علي عياله يوم عاشوراء وسع الله عليه سائر السنة

Translation: Whoever generously spends on his dependents on the day of Aashura, Allah Ta’ala will expand his sustenance (Baraqah) for the rest of that year.

This Hadith is classified as acceptable and reliable[1]. It is narrated by:

1.       Jabir Ibn Abdullah (May Allah be pleased with him)

2.       Umar Ibn Khattab (May Allah be pleased with him)

3.       Abu Hurayrah (May Allah be pleased with him)

4.       Abu Sa’eed Al-Khudri (May Allah be pleased with him)

5.       Abdullah Ibn Mas`ud (May Allah be pleased with him)

6.       Abdullah Ibn Umar (May Allah be pleased with him)

The narrations of the companions along with the sources and comments by the scholars of Hadith are given below:

1) Jabir Ibn Abdullah (May Allah be pleased with him)

حدثنا أحمد بن قاسم ومحمد بن إبراهيم ومحمد بن حكم قالوا حدثنا محمد بن معاوية قال حدثنا الفضل بن الحباب قال حدثنا هشام بن عبد الملك الطيالسي قال حدثنا شعبة عن أبي الزبير عن جابر قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من وسع على نفسه وأهله يوم عاشوراء وسع الله عليه سائر سنته

[Al-Istidhkar of Ibn ‘Abd al-Barr, 3: 330-1; At-Targhib wa at-Tarhib, 2: 403; Arba` Majalis li al-Khatib al-Baghdadi, p.46, At-Tawsi`ah ala al-ayaal li Abi Zur`ah]

Hafidh Al-Iraqi has categorised this chain in Al-Isthidhkar from Jabir ibn Abdullah to the standards of Imam Muslim and as the most authentic chain amongst the other narrations.

بل قال العراقي في أماليه : لحديث أبي هريرة طرق، صحح بعضها ابن ناصر الحافظ، وأورده ابن الجوزي في الموضوعات من طريق سليمان ابن أبي عبد اللَّه عنه، وقال : سليمان مجهول، وسليمان ذكره ابن حبان في الثقات، فالحديث حسن على رأيه، قال : وله طريق عن جابر على شرط مسلم، أخرجها ابن عبد البر في الاستذكار من رواية أبي الزبير عنه، وهي أصح طرقه

 [Al-Maqasid al-Hasanah, 378; Kashf al-Kifa, 2: 341]

2) Umar Ibn Khattab (May Allah be pleased with him)

حدثنا قاسم بن أصبغ قال حدثنا أبو وضاح قال حدثنا أبو محمد العابد عن بهلول بن راشد عن الليث بن سعد عن يحيى بن سعيد عن سعيد بن المسيب قال قال عمر بن الخطاب من وسع على أهله يوم عاشوراء وسع الله عليه سائر السنة

[Al-Istidhkar of Ibn ‘Abd al-Barr, 3: 331]

2) Abu Hurayrah (May Allah be pleased with him)

أَخْبَرَنَا أَبُو سَعيدٍ الْمَالِينِيُّ ، أنا أَبُو أَحْمَدَ بْنُ عَلِيٍّ ، نا الْحُسَيْنُ بْنُ عَلِيٍّ الأَهْوَازِيُّ ، نا مَعْمَرُ بْنُ سَهْلٍ ، نا حَجَّاجُ بْنُ نُصَيْرٍ ، نا مُحَمَّدُ بْنُ ذَكْوَانَ ، عَنْ يَعْلَى بْنِ حَكِيمٍ ، عَنْ سُلَيْمَانَ بْنِ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ ، عن أبي هريرة ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ : ” مَنْ وَسَّعَ عَلَى عِيَالِهِ وَأَهْلِهِ يَوْمَ عَاشُورَاءَ وَسَّعَ اللَّهُ عَلَيْهِ سَائِرَ سَنَتِهِ ” .

[Shiab al-Iman li al-Bayhaqi, 1291; Al-Targheeb, vol.2 pg. 115-116 Juz al-Qasim bin Musa al-Ashayb, 17; Juz al-Qasim bin Musa al-Ushayb, 54]

This narration from Abu Hurairah (May Allah be pleased with him) has been authenticated by Hafidh Ibn Nasir

بل قال العراقي في أماليه : لحديث أبي هريرة طرق، صحح بعضها ابن ناصر الحافظ،

 [Al-Maqasid al-Hasanah, 494; Al-Fawaid al-Majmu`ah, 53; Kashf al-Kifa, 2: 341]

Numerous scholars has agreed with Imam Bayhaqi in his assertion that although the chains narrated are weak, the narration becomes strengthened when all the chains are considered collectively.

هَذِهِ الأَسَانِيدُ وَإِنْ كَانَتْ ضَعِيفَةً فَهِيَ إِذَا ضُمَّ بَعْضُهَا إِلَى بَعْضٍ أَخَذَتْ قُوَّةً، وَاللَّهُ أَعْلَمُ

[Shiab al-Iman li al-Bayhaqi, 1291; Tanzih as-Shari`ah al-Marfoo`ah, 486; Al-Maqasid al-Hasanah, p.494; Mirqat al-Mafatih Sharh Mishkat al-Masabih, 6: 362; Al-Fawaid al-Majmu`ah, 53; Ad-Durar al-Muntathirah fi Ahadith al-Mushtahirah, p. 186;  Al-Asrar al-Marfu`ah, 122; Kashf al-Kifa, 2: 341; Al-Mawahib al-Ladunniyyah, pg.492; Al-Asrar al-Marfu`ah, 122; Al-La-ali al-Masnu’ah, 2: 95)

وَأَخْرَجَهُ الْبَيْهَقِيُّ مِنْ حَدِيثِ أَبِي هُرَيْرَةَ، وَجَابِرٍ، وَقَالَ : أَسَانِيدُهُ كُلُّهَا ضَعِيفَةٌ، وَلَكِنْ إِذَا ضُمَّ بَعْضُهَا إِلَى بَعْضٍ أَفَادَ قُوَّةً، وَاللَّهُ أَعْلَمُ

[Al-Amali al-Mutlaqah li Ibn Hajar, 15]

وَقَالَ الْمُنْذِرِيُّ فِي كِتَابِ التَّرْغِيبِ وَالتَّرْهِيبِ : رَوَاهُ الْبَيْهَقِيُّ مِنْ طُرُقٍ عَنْ جَمَاعَةٍ مِنَ الصَّحَابَةِ، وَقَالَ الْبَيْهَقِيُّ : هَذِهِ الأَسَانِيدُ وَإِنْ كَانَتْ ضَعِيفَةً، فَهِيَ إِذَا ضُمَّ بَعْضُهَا إِلَى بَعْضٍ أَخَذَتْ قُوَّةً.انْتَهَى

[Al-Athar al-Marfoo`ah, p.53]

3) Abu Sa’eed Al-Khudri (May Allah be pleased with him)

وقَالَ الحافظ بْن حُجْر فِي أماليه : لولا الرجل المتهم لكان إسنادًا جيدًا، لكنه يقوى بما أَخْرَجَهُ الطبراني فِي الْأَوْسَط ، قال : حَدَّثَنَا هاشم بْن مَرْثَد ، حَدَّثَنَا مُحَمَّد بْن إِسْمَاعِيل الجعفري ، حَدَّثَنَا عَبْد اللَّه بْن سَلَمَة الرَّبَعيّ ، عَنْ مُحَمَّد بْن عَبْد اللَّه بْن عَبْد الرَّحْمَن بْن أَبِي صعصعة ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ أَبِي سَعِيد الْخُدْرِيّ ، قال : قَالَ رَسُول اللَّهِ K : ” منْ وسع عَلَى أهله يوم عاشوراء، وسع اللَّه عليه سنته كلها ” .قَالَ الحافظ بْن حُجْر فِي أماليه : الجعفري ضعفه أبو حاتم ، وشيخه ضعفه أبو زرعة، ورجال الإسناد كلهم مدنيون معروفون. ثُمّ أخرج البَيْهَقيّ حديث ابْن مَسْعُود ، وحديث أَبِي هُرَيْرَةَ، وقَالَ فهذه الأسانيد وإن كَانَتْ ضعيفة، فهي إذا ضم بعضها إِلَى بعض أخذت قوة.ثُمّ قال : أَنْبَأَنَا أبو عَبْد اللَّه الحافظ ، حَدَّثَنَا مُحَمَّد بْن يعقوب ، حَدَّثَنَا الْعَبَّاس مُحَمَّد بْن المَرْوَزِيّ ، حَدَّثَنَا شاذان ، أَنْبَأَنَا جَعْفَر الأحمر ، عَنْ إِبْرَاهِيمَ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ الْمُنْتَشِرِ ، قال : كَانَ يُقَالُ ” مَنْ وَسَّعَ عَلَى عِيَالِهِ يَوْمَ عَاشُورَاءَ لَمْ يَزَالُوا فِي سَعَةٍ مِنْ رِزْقِهِمْ سَائِرَ سَنَتِهِمْ “.

[Al-La`aali al-Masnoo`ah, 593; Tabrani; Shiab al-Iman li al-Bayhaqi, 1290; Mu`jam ibn al-A`rabi, 59]

4) Abdullah Ibn Mas`ud (May Allah be pleased with him)

حَدَّثَنَا عَبْدُ الْوَارِثِ بْنُ إِبْرَاهِيمَ أَبُو عُبَيْدَةَ الْعَسْكَرِيُّ ، ثنا عَلِيُّ بْنُ أَبِي طَالِبٍ الْبَزَّازُ ، ثنا الْهَيْثَمُ بْنُ الشَّدَّاخِ ، عَنِ الأَعْمَشِ ، عَنْ إِبْرَاهِيمَ ، عَنْ عَلْقَمَةَ ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ ، عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ : مَنْ وَسَّعَ عَلَى عِيَالِهِ يَوْمَ عَاشُورَاءَ لَمْ يَزَلْ فِي سَعَةٍ سَائِرَ سَنَتِهِ

وعن ابن مسعود قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من وسع على عياله في النفقة يوم عاشوراء وسع الله عليه سائر سنته»

[Mirqat al-Mafatih Sharh Mishkat al-Masabih, 4: 1349/ 6: 362; Al-Mujam al-Kabir li Tabrani 2905; Shi`ab al-Iman li al-Bayhaqi, Fadha`il al-Awqat li al-Bayhaqi, 100; Al-Athar al-Marfoo`ah, 53, Jami` al-Usul, 9: 527; Kanz al-Ummal, 8: 576; Jam`a al-Fawa`id 1: 473]

5) Abdullah Ibn Umar (May Allah be pleased with him)

فرواه الدارقطني في الأفراد، قال: حدثنا محمد بن موسى بن سهل، ثنا يعقوب بن خرة الدباغ، ثنا سفيان بن عيينة، عن الزهري، عن سالم، عن أبيه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من وسع على عياله يوم عاشوراء وسع الله عليه سائر سنته» .

[Tanzihu Shari’ah, 2: 158, at-Tawsi`ah ala al-Ayal li abi Zur`ah]

This has also been reported with a good chain as the statement of Umar.

وقد ورد أيضا من حديث ابن عمر، أخرجه الدارقطني في الإفراد موقوفاً على عمر، أخرجه ابن عبد البر بسند جيد، ورواه في الشعب عن محمد بن المنتشر. قال: كان يقال فذكره. قال: وقد جمعت طرقه في جزء، هذا كرم العراقي في أماليه، وقد لخصت الجزء الذي جمعه في التعقبات على الموضوعات، انتهى

[Ad-Durar al-Muntathirah, p.186; Al-Maqasid al-Hasanah, p.494 & Tanzihu Shari’ah, 2: 158]

The great Hanafi jurist, Allama Ibn Abidin as-Shami, also testifies to the acceptability of the narration:

مطلب في حديث التوسعة على العيال والاكتحال يوم عاشوراء (قوله: وحديث التوسعة إلخ) وهو «من وسع على عياله يوم عاشوراء وسع الله عليه السنة كلها» قال جابر: جربته أربعين عاما فلم يتخلف ط

وأما حديث التوسعة فرواه الثقات

[Radd al-Muhtar ala ad-Durr al-Mukhtar, 2: 418, H. M. Saeed Company]

Furthermore, the scholars, in particular Allamah Al-Iraqi, have proven the acceptability of the Hadith and have refuted those who have negated the basis of the Hadith:

حَدِيثٌ : مَنْ وَسَّعَ عَلَى عِيَالِهِ يَوْمَ عَاشُورَاءَ وَسَّعَ اللَّهُ عَلَيْهِ سَائِرَ سَنَتِهِ ، ( طب ) من حديث ابن مسعود … قال العراقي : وأما قول الشيخ تقي الدين بن تيمية : إن حديث التوسعة ما رواه أحد من الأئمة، وإن أعلى ما بلغه فيه قول ابن المنتشر فهو عجيب منه، فهو كما ذكرته في عدة من كتب الأئمة، وقد جمعت طرقه في جزء، انتهى، ( وقال ) عبد الملك بن حبيب أحد أئمة المالكية أورده صاحب المغرب :

لا تنس لا ينسك الرحمن عاشورا         واذكره لا زلت في الأخيار مذكورا

قال الرسول صلاة الله تشمله         قولا عليه وجدنا الحق والنورا

من بات ليلة عاشوراء ذا سعة         يكن بعيشته في الحول محبورا

فارغب فديتك فيما فيه رغبنا         خير الورى كلهم حيا ومقبورا

 وهذا من هذا الإمام الجليل دليل على ثبوت الحديث عنده ( قلت ) وقول الإمام أحمد لا يصح لا يلزم منه أن يكون باطلا كما فهمه ابن القيم فقد يكون الحديث غير صحيح وهو صالح للاحتجاج به بأن يكون حسنا، والله تعالى أعلم

[Tanzih as-Shari`ah al-Marfoo`ah, p.486]

The practice of spending generously on this particular day to earn the merit of blessings for the following year as recorded by the Hadith has been established and confirmed with experience from various scholars including Jabir, Abu az-Zubair, Shu`bah, Yahya Ibn Saeed, and Sufyan bin Uyaynah who said:

جرَّبناه منذ خمسين سنة فما وجدنا الا خيرا

Translation: We have tested this [Hadith to witness the blessings of a year on having spent freely on the specific day] for about fifty years, and have found it to be accurate.

قال جابر جربناه فوجدناه كذلك… وقال أبو الزبير وقال شعبة مثله … قال يحيى بن سعيد جربنا ذلك فوجدناه حقا… قال سفيان جربنا ذلك فوجدناه كذلك

[Al-Istidhkar of Ibn ‘Abd al-Barr, 3: 331; Tanzih as-Shari`ah al-Marfoo`ah, 486]

 (قال سفيان) أي الثوري فإنه المراد به عند الإطلاق في اصطلاح المحدثين (إنا) أي نحن وأصحابنا (قد جربناه) أي الحديث لنعلم صحته أو جربناه الوسع (فوجدناه) أي جزاءه (كذلك) أي على توسيع العام (رواه رزين) أي عن ابن مسعود وحده

[Mirqat Sharh Mishkat al-Masabih, 4: 1349]

Imam Mundhiri, Hafidh Ibn Hajar, Imam al-Bajuri, Imam al-Baihaqi, Allamah Sakhawi and Allamah Suyuti all concur and expound that although all the chains of this narration are Daeef (weak), the Hadith becomes reliable and credible once all these chains are considered collectively.

Moreover, the reliability of the chain of the Hadith has been accepted by our Ulema and jurists, such as the great Hanafi jurist Ibn Abideen as-Shami, and is reinforced by practice of many scholars who have found it to be true and beneficial. 

And Allah Ta’āla Knows Best

Hanif Yusuf Patel

Student Darul Iftaa
UK

Checked and Approved by,
Mufti Ebrahim Desai.

www.daruliftaa.net


[1] You may see: [Muharram and Ashura: Virtues and Laws by Moulana Fazlur Rahman Azmi, p.15-17] and for a very detailed discussion see: [Al-Yawaaqit al-Ghaliyah, 1: 326-334, Kutub Khana Aziziyah, Dehli]

http://askimam.org/public/question_detail/27524

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s